اسماء زوجات الرسول , قد لاتعرف بعضها او لم تسمع به سابقا

اسماء زوجات الرسول , ربما لاتعرف بعضها او لم تسمع فيه سابقا اسماء زوجات الرسول صلى الله عليه و سلم خديجة اول زوجة للرسول ثاني زوجة للرسول صلى الله عليه و سلم و هي عائشة ثالث الزوجة للرسول و هي سوداء و رابع زوجة للرسول و هي زينب و خامس زوجة ام سلمة و سادس حفصة فتاة عمر سادس زينب و سابع ام حبيبة و ثامن جويرية و تاسع ام صفية و عاشر ميمونه

عدد زوجات النبي يعد النبي محمد-صلي الله عليه و سلم- اروع الأنبياء، و خاتمهم، و ربما خصة الله بخصائص عديدة تميزة عن غيره، منها الزواج بأكثر من اربع نساء؛ فقد تزوج بإحدي عشره زوجه شرفهن الله بقوله: (النبي اولي بالمؤمنين من انفسهم و أزواجه امهاتهم)،[١][٢] و هن كذلك زوجاتة -صلي الله عليه و سلم- فالجنة،[٣] و ربما توفى رسول الله و هو راض عنهن، و عددهن حينئذ تسع، و هن: سودة، و عائشة، و حفصة، و أم سلمة، و زينب فتاة جحش، و أم حبيبة، و جويرية، و صفية، و ميمونه -رضى الله عنهن-.[٤]

ترتيب زوجات النبي و أسماؤهن تعددت اقوال المؤرخين من اهل السير فمقال الترتيب الزمنى لزواج النبي -صلي الله عليه و سلم من امهات المؤمنين؛ و منشا هذا كان بسبب اختلاف الآراء فالأمر الضابط لاعتماد الزواج، هل يصبح بمجرد عقد النكاح ام بالدخول، و على الرأى الذي يري اعتماد الزواج بالدخول بهن فإن ترتيبهن يصبح على النحو الآتي:[٥] خديجه فتاة خويلد -رضى الله عنها-

 

. سوده فتاة زمعه -رضى الله عنها-. عائشه فتاة ابي بكر -رضى الله عنها-. حفصه فتاة عمر بن الخطاب -رضى الله عنها-. زينب فتاة خزيمه -رضى الله عنها-. ام سلمه -رضى الله عنها-. زينب فتاة جحش -رضى الله عنها-. جويريه فتاة الحارث -رضى الله عنها-. صفيه فتاة حيي -رضى الله عنها-. ام حبيبه -رضى الله عنها-.

 

ميمونه فتاة الحارث -رضى الله عنها-. نبذه عن حياة زوجات النبى خديجه فتاة خويلد هي ام المؤمنين خديجه فتاة خويلد بن اسد بن عبدالعزي القرشية، و أمها فاطمه فتاة زائدة،[٦] و ربما كانت -رضى الله عنها- امرأه غنيه تستأجر الرجال؛ للعمل فتجارتها، و سمعت بصدق رسول الله، و أمانته، فأحبت ان تستأجره، فوافق النبي على ذلك، و بدأت تجارتها بالزياده و الربح اضعاف ما كانت عليه، فأعجبت بشخص النبي،

 

وعرضت الزواج عليه عن طريق صديقتها نفيسه فتاة منية، فقبل النبي بذلك، و كان ابوها خويلد هو من تولي امر زواجها.[٧] و ربما كانت -رضى الله عنها- مثالا للزوجه الصالحة، و لها الكثير من الفضائل؛ فهي اول من شهد ان لا الة الا الله، و أن محمدا رسول الله على الإطلاق، و هي ام لأبناء رسول الله جميعهم ما عدا ابراهيم الذي انجبتة ما ريه القبطية، كما انها بشرت بالجنة، و نالت شرف السلام من الله،

 

وجبريل -عليه السلام-.[٨] و تجدر الإشاره الى ان السيده خديجه -رضى الله عنها- توفيت فشهر رمضان عن عمر خمس و ستين سنة، و ربما اسباب ذلك الحدث الحزن الشديد لرسول الله؛ فقد كانت -رضى الله عنها- قره عينه، و رفيقتة فالسراء و الضراء، اذ استمر زواجة فيها خمسا و عشرين سنة.[٨][٩] للمزيد من التفاصيل عن السيده خديجه -رضى الله عنها- الاطلاع على المقالات: ((من هي خديجه رضى الله عنها)). ((قصة خديجه فتاة خويلد)). سوده فتاة زمعه هي ام المؤمنين سوده فتاة زمعه بن قيس بن عبد شمس بن عبد و د بن نصر بن ما لك، و أمها الشموس فتاة قيس بن زيد من بنى النجار، كانت متزوجه من السكران بن عمرو، و ربما توفى عنها بعد اسلامه،

 

وتزوجها النبي -عليه الصلاة و السلام- بعد و فاه ام المؤمنين خديجه -رضى الله عنها- بثلاث سنوات؛ حيث خطبتها له خوله فتاة حكيم، فوافق على ذلك؛ اذ عاش و حيدا بعد فراق زوجتة خديجه طوال هذي الفترة.[١٠] و ربما و رد العديد من الفضائل فما يتعلق بأم المؤمنين سوده -رضى الله عنها-، من هذا انها جعلت يومها من رسول الله لعائشه -رضى الله عنها- عندما كبرت؛ حرصا منها على البقاء فعصمتة -صلي الله عليه و سلم-، و حبا به، و ابتغاء لمرضاته، روي مسلم عن ام المؤمنين عائشه -رضى الله عنها- انها قالت: (ما رأيت امرأة احب الى ان اكون فمسلاخها من سودة فتاة زمعة، من امرأة بها حدة، قالت: فلما كبرت، جعلت يومها من رسول الله صلى الله عليه و سلم لعائشة،

 

قالت: يا رسول الله، ربما جعلت يومي منك لعائشة، فكان رسول الله صلى الله عليه و سلم، يقسم لعائشة يومين، يومها و يوم سودة).[١١][١٢] و يشار الى ان و فاتها -رضى الله عنها- كانت فاخر خلافه عمر بن الخطاب، و قيل سنه اربع و خمسين، فخلافه معاويه بن ابي سفيان -رضى الله عنهم- جميعا.[١٢] عائشه فتاة ابي بكر و هي ام المؤمنين عائشه فتاة ابي بكر الصديق -رضى الله عنهما-، و أمها ام رومان فتاة عامر بن عويمر،[٦] تزوجها النبي بعد و فاه ام المؤمنين خديجه -رضى الله عنها-؛ اذ جاءت خوله فتاة حكيم تعرض على الرسول الزواج بعائشه -رضى الله عنها-، فقبل بها، و كان عمرها ست سنوات، و كانوا يعتقدون فالجاهليه ان المؤاخاه تمنع المصاهرة، فأشكل الأمر على ابي بكر، الا ان النبى بين له انه اخوة فالدين، و هي له حلال، و كان هذا فشوال من السنه الثالثة قبل

 

الهجرة، و كان مهرها اثنتى عشره اوقيه و نصفا، و ربما دخل فيها بعد ثلاث سنين؛ اي فالسنه الأولي للهجرة، و توفى عنها و عمرها ثمانى عشره سنة.[١٣] و كانت عائشه -رضى الله عنها- من افقة نساء الأمة، حتي اذا اشكل امر على الصحابه رجعوا اليها، و ربما و ردت فضائلها العديدة فالقرآن، و السنة، و من ذلك:[١٤] قوله تعالى: (لولا اذ سمعتموه ظن المؤمنون و المؤمنات بأنفسهم خيرا و قالوا ذلك افك مبين)،[١٥] حيث شهد الله لها بالمنزله العاليه من الايمان، و العفة. روايه الإمام البخاري عن عمرو بن العاص انه قال: (أن النبي صلى الله عليه و سلم، بعثه على جيش ذات السلاسل، فأتيته فقلت: اي الناس احب اليك؟ قال: عائشة، فقلت: من الرجال؟ فقال: ابوها)،[١٦] حيث صرح النبي -عليه السلام- بأنها احب الأزواج اليه، اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت فالسابع عشر من رمضان سنه ثمان و خمسين للهجره عن عمر سبعه و ستين عاما، و دفنت فالبقيع.[١٧] حفصه فتاة عمر بن الخطاب و هي ام المؤمنين حفصه فتاة عمر بن الخطاب، و أمها زينب فتاة مظعون بن حبيب، و لدت قبل البعثه بخمس سنين

 

، و كانت -رضى الله عنها- متزوجه من خنيس السهمي -رضى الله عنه-، و الذي استشهد بعد غزوه احد سنه ثلاث للهجرة؛ اثر اصابات المت به، و قيل بعد غزوه بدر، فحزن عمر -رضى الله عنه- على ابنتة الشابة؛ لما تشعر فيه من الوحده و الترمل، فعرض -بعد انقضاء عدتها بقليل- على صديقية ابي بكر، و عثمان -رضى الله عنهما- الزواج بها، فلم يلق الجواب الذي امل فيه منهما، و كان ربما علم لاحقا انهما ربما سمعا النبي يذكرها، فخطبها النبي، و كان صداقها بساطا، و وسادتين، و كساء، و رداءين اخضرين.[١٨][٦] و ربما تميزت -رضى الله عنها- بعلمها، و حرصها على التعلم؛ فقد روت عن رسول الله، و عن ابيها ستين حديثا، و عرفت بفصاحتها، و بلاغتها، و تأثر كلامها و أسلوبها بالقرآن، كما انها

 

كانت من ذوات الرأى و المشورة؛ لرجاحه عقلها،[١٩] اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت عن عمر ناهز الستين عاما فشعبان سنه خمس و أربعين، و قيل احدي و أربعين للهجره فجمادى، و ذكر ان قبرها فالمدينة.[٢٠] للمزيد من التفاصيل عن حفصه -رضى الله عنها- الاطلاع على مقالة: ((حفصه زوجه الرسول)). زينب فتاة خزيمه و هي ام المؤمنين زينب فتاة خزيمه بن الحارث بن عبدالله بن عمرو بن عبد مناف، استشهد زوجها عبدالله بن جحش فغزوه احد، و بعد ان علم النبي بخبر ترملها تزوجها، و كان هذا فالعام الثالث من الهجره فشهر رمضان، و لم تستمر حياتها مع النبي سوي شهرين او اكثر، بعدها توفيت[٢١][٢٢] -رضى الله عنها- فالمدينه المنوره عن عمر ناهز الثلاثين عاما.[٢١] و يشار الى ان ام المؤمنين زينب -رضى الله عنها- كانت تسمي بأم المساكين فالجاهلية؛ لعطفها، و حنانها عليهم، و عندما اسلمت شاركت فمعركه بدر من اثناء تقديم الرعايه للجرحى.[٢١] ام سلمه و هي ام المؤمنين ام سلمة، هند فتاة ابي اميه ابن المغيره بن عبد الله، قرشيه من بنى مخزوم، و أمها عاتكه فتاة عامر بن ربيعة، و ربما كانت -رضى الله عنها- متزوجه من ابي سلمه -رضى الله عنه-، فعندما توفى دعت الله ان

 

يخلفها خيرا منه، فتقدم لها رسول الله؛ تكريما لها، و لزوجها؛ فقد بذلا العديد فسبيل الدعوة، و حنانا منه على صبيانها، و دخل فيها فشوال، او جمادي الآخره سنه اربع للهجرة، و تولي ابنها عمر امر تزويجها، و كان صداقها صحفه كثيفة؛ و هي انيه الطعام،[٢٣]، و فراش حشوة ليف؛ و الليف هو: قشور النخل،[٢٤]، و رحى؛ اي اداه الطحن.[٢٥].[٢٦][٦] و ربما تميزت ام سلمه -رضى الله عنها- بالعديد من الفضائل التي خصها الله فيها عن غيرها من امهات المؤمنين، و منها: رجاحه عقلها، و فصاحتها، و بلاغتها؛ فقد اكتسبت هذا من ابائها، و أجدادها، و من عيشها فبيت النبوة، كما انها عرفت بعلمها الشرعي الغزير؛ فقد روت العديد عن رسول الله -عليه السلام-، و روي عنها العديد، و كانت سببا فنزول بعض ايات القرآن الكريم.[٢٧] اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت فخلافه يزيد بن معاويه سنه تسع و خمسين للهجرة، عن عمر ناهز التسعين عاما، و دفنت فالبقيع، و هي احدث زوجات النبي موتا، و قيل ان اخرهن هي السيده ميمونة، و قيل انها حفصة.[٢٨] زينب فتاة جحش و هي ام المؤمنين زينب فتاة جحش بن رئاب بن يعمر بن صبر بن مرة، ابنه عمه رسول الله؛ فأمها اميمه فتاة عبدالمطلب بن هاشم، و كانت متزوجه من مولي رسول الله زيد بن حارثه -رضى الله عنه-، و عندما طلقها، امر الله نبية بالزواج منها بقوله: (فلما قضي زيد منها و طرا زوجناكها لكي لا يصبح على المؤمنين حرج بازواج ادعيائهم اذا قضوا منهن و طرا و كان امر الله مفعولا)،[٢٩] و لهذا كانت تفخر -رضى الله عنها- بأن الله زوجها من فوق سبع سموات بلا و لي و لا شاهد كما و رد فقولها: ( ان الله

 

أنكحنى فالسماء).[٣٠][٣١][٦] اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت سنه عشرين للهجره فخلافه عمر بن الخطاب -رضى الله عنه-.[٦][٣١] و ربما و ردت فضائلها، و مناقبها -رضى الله عنها- و اضحة بنص الآيات، و الأحاديث، و من ذلك:[٣٢] قوله تعالى: (فلما قضي زيد منها و طرا زوجناكها)،[٢٩] فكان لها الشرف العظيم -رضى الله عنها- عندما تولي الله -سبحانه- امر تزويجها برسول الله. قول رسول الله -صلي الله عليه و سلم-: (أسرعكن لحاقا بى اطولكن يدا. قالت: فكن يتطاولن ايتهن اطول يدا. قالت: فكانت اطولنا يدا زينب، لأنها كانت تعمل بيدها و تصدق)،[٣٣] فقد بشرها رسول الله بأنها اول زوجاتة لحاقا به، و أثني عليها بكثرة تصدقها. جويريه فتاة الحارث كانت ام المؤمنين جويريه فتاة الحارث -رضى الله عنها- من بنى المصطلق، و كان و الدها الحارث زعيمهم، فأراد قتال رسول الله؛ ارضاء لغطرسته، و حبا فالسلطة، الا انه هزم امام رسول الله، و وقع اكثر من سبعمئه منهم اسري فيده، و منهم ابنه الحارث (برة) التي اسماها رسول الله فيما بعد جويرية، و كانت ربما اتت رسول الله تسألة فكاك* نفسها، فقال رسول الله: ((أو ما هو خير من ذلك؟) فقالت: و ما هو؟ قال: (أتزوجك و أقضى عنك كتابتك) فقالت: نعم قال: (قد فعلت))،

 

وأعتق قومها من الأسر؛ صداقا لها.[٣٤][٣٥] و ربما كانت -رضى الله عنها- عديدة الصيام، و القيام، عديدة العطف على الفقراء، و المساكين، محبة للخير، و السلام، حريصة على و حده صف المسلمين و ظهر هذا جليا فموقفها المحايد فمواجهه الفتن التي داهمت المسلمين زمن خلافه عثمان، و عند استشهاد على -رضى الله عنهم- جميعا، و كانت تدعو الله ان يحقن* دماء المسلمين،[٣٦] و ربما كانت و فاتها -رضى الله عنها- بعدما اضعفها الكبر فالسن،

 

والمرض الذي لم ينفع معه العلاج فسنه خمسين، و قيل ست و خمسين للهجرة.[٣٥][٣٧][٣٦] صفيه فتاة حيي بن اخطب و هي ام المؤمنين صفيه فتاة حيي بن اخطب، من ذريه رسول الله هارون -عليه السلام-، و أمها بره فتاة سموأل، و كانت قبل اسلامها متزوجة من كنانه بن الربيع؛ و هو شاعر يهودي قتل يوم خيبر، فسبيت، فصارت فسهم دحيه الكلبي -رضى الله عنه-، فجعلها لرسول الله، و كان صداقها* عتقها.[٣٨][٦] حازت -رضى الله عنها- على العديد من الفضائل، و المناقب، و منها ان النبي خصها بالرعاية، و العطف الخاص؛ لكونها غريبة، فنساؤة جميعهن قرشيات ما عداها؛ فعديدا ما كان يذكرها بأنها حفيده الأنبياء، و من رائع رعايتة كذلك ما رواة البخاري عن انس بن ما لك -رضى الله عنه- انه قال: (فرأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم يحوى لها و راءه بعباءة، بعدها يجلس عند بعيره، فيضع ركبته، فتضع صفية رجلها على ركبته حتي تركب).[٣٩][٤٠] و ربما كانت و فاتها -رضى الله عنها- فخلافه معاويه -رضى الله عنه- سنه خمسين، و قيل اثنتين و خمسين للهجرة، و دفنت فالبقيع.[٤١] ام حبيبه و هي ام

 

المؤمنين رمله فتاة ابي سفيان بن حرب بن امية، و أمها صفيه فتاة ابي العاص بن امية، كانت متزوجه من عبيدالله بن جحش بن رئاب، و هي اقرب ازواج النبي نسبا اليه؛ فهي من فتيات عمه، الى جانب انها كانت ابعد ازواجة ديارا عندما عقد عليها؛ حيث تزوجها و هي فالحبشة، و زوجها اياة النجاشي، اضافه الى انها كانت اكثر نسائة صداقا؛

 

فقد بلغ مهرها الأربعمئه دينار، اصدقها اياها النجاشي.[٤٢][٦] هاجرت ام حبيبه -رضى الله عنها- الهجره الثانية =الى الحبشه مع زوجها عبيدالله بن جحش، الا انه ارتد عن الدين، و ثبتت -رضى الله عنها- على دينها، و هجرتها.[٤٣] اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت فالمدينه المنوره سنه اربع و أربعين، و قيل اثنتين و أربعين للهجرة.[٤٢] ميمونة

 

بنت الحارث و هي ام المؤمنين ميمونه فتاة الحارث بن حزن بن بجير بن الهزم، و أمها هند فتاة عوف بن زهير، تزوجت فالجاهليه من مسعود بن عمرو الثقفي الذي فارقها، فتزوجت بعدة ابا رهم بن عبدالعزي الذي توفى عنها، فتزوجها النبي -عليه الصلاة و السلام-، و كانت -رضى الله عنها- من سادات النساء، و هي اخت ام الفضل زوجه العباس عم النبي، و ربما جعلت امرها للعباس عندما خطبها النبي، فزوجها اياه، و كان هذا فشهر ذى القعده سنة

 

سبع للهجره فسرف*، و يشار الى انها كانت احدث امرأه تزوجها النبي.[٤٤][٤٥][٦] و رد العديد من فضائلها -رضى الله عنها-؛ فقد روت عده احاديث عن رسول الله، و كانت و رعه تقيه تصل الأرحام، فقد روي ابن حجر عن يزيد بن الأصم عن عائشه انها قالت تصف ميمونة: ( اما انها كانت من اتقانا لله و أوصلنا للرحم)،[٤٦][٤٥] اما و فاتها -رضى الله عنها- فقد كانت فسرف، و قيل فمكة، بعدها حملت الى سرف بأمر من ابن اختها ابن عباس -رضى الله عنه-،

 

وكان هذا سنه احدي و خمسين، و قيل احدي و ستين للهجرة، عن عمر بلغ ثمانين عاما.[٤٤][٦] هل تعد ما ريه القبطيه من زوجات الرسول و لدت ام ابراهيم؛ ما ريه فتاة شمعون القبطيه فمصر، و ربما اهداها المقوقس للنبي -صلي الله عليه و سلم- فالسنه السابعة للهجرة، فأسلمت و دخل فيها الرسول بملك اليمين، و أنجبت له ابراهيم،[٤٧][٤٨] و يجدر بالذكر ان السيده ما ريه لا يطلق عليها (أم المؤمنين) كزوجات الرسول؛ اذ ان كل امرأه عقد عليها

 

الرسول و دخل فيها فهي من امهات المؤمنين، اما السيده ما ريه -رضى الله عنها- فهي من امائة -صلي الله عليه و سلم-، و ليست من زوجاته،[٤٩] و توفيت رضى الله عنها فخلافه عمر بن الخطاب فشهر محرم فالعام السادس عشر للهجرة، و دفنت بالبقيع.[٤٨] مكانه زوجات النبى تعد امهات المؤمنين -رضى الله عنهن- بصفتهن زوجات لرسول الله اروع الأزواج على الإطلاق،[٥٠] و فما يأتى ذكر بعض الأسباب التي توضح مكانتهن، و أفضليتهن:[٥٠] خصهن الله بنزول الوحى فبيوتهن؛ بقوله: (واذكرن ما يتلي ببيوتكن من ايات الله و الحكمة).[٥١] حرم الله نكاحهن بعد رسول الله؛ بقوله: (وما كان لكم ان تؤذوا رسول الله و لا ان تنكحوا ازواجه من بعده ابدا).

 

[٥٢] و صفهن الله بالزوجية؛ بقوله: (يا ايها النبي قل لأزواجك)،[٥٣] للدلاله على الإنسجام و التوافق فعلاقتهن برسول الله.[٥٤] حقوق زوجات النبي على المسلمين تعد امهات المؤمنين -رضى الله عنهن- زوجات لرسول الله فالدنيا، و الآخرة؛ و لهذا فإنة يجب على المسلم توقيرهن، و احترامهن، و محبتهن فالله، و الترضى عنهن عند ذكرهن،

 

والدفاع عنهن، و التصدى لكل اذى يقال فيهن.[٥٥][٥٦] الحكمه من تعدد زوجات النبي تعدد زوجات الرسول هو و حي، و أمر من الله، دلت عليه العديد من الآيات، منها قوله -تعالى-: ( لا يحل لك النساء من بعد و لا ان تبدل بهن من ازواج و لو اعجبك حسنهن الا ما ملكت يمينك و كان الله على كل شيء رقيبا)،[٥٧][٥٨] و بدراسه سيره النبي

 

-صلي الله عليه و سلم-، و طريقة زواجة بنسائه، يتبين ان الاسباب =فتعدد زوجاتة متعلق بعده حكم ممكن اجمالها بما يأتي:[٥٩] الحكمه التعليمية: تعد النساء نص المجتمع، و هن بحاجة الى من يجيب عن اسئلتهن المتعلقه بهن كنساء؛ من حيض، و نفاس، و أمور زوجية، و غيرها، و ليست كل النساء تتغلب على حيائها لتسأل رسول الله فشيء، و ما كان لرسول الله الإجابه عن كل سؤال بتفاصيلة الدقيقه عن المرأة؛ فقد كان رسول الله حييا؛ لذلك فإنه

 

بزواجة اعد داعيات عالمات بأمور دينهن، يجبن عن تساؤلات النساء الدقيقة. الحكمه التشريعية: كانت عاده التبنى من العادات المعروفة بين العرب عند مجيء الإسلام، و كان النبى -عليه السلام- ربما تبني زيد بن حارثة، و شاءت اراده الله -تعالى- ابطال عاده التبنى و إبطال اثاره، و لأجل ان يصبح ذلك الحكم و اضحا فاذهان المسلمين؛ فقد امر المولي سبحانة النبي بالزواج من زينب فتاة جحش، و هي يومئذ طليقه ابنة بالتبني؛ فشكل ذلك الزواج امرا الهيا و تشريعا جديدا بحرمه التبنى و إبطال اثره. الحكمه الاجتماعية: ان ما يحدث بالزواج من مصاهرة، و نسب، كفيل بأن يجمع القلوب برباط و ثيق، كزواجة -صلي الله عليه و سلم- من امهات المؤمنين: عائشة، و حفصه -رضى الله عنهما-؛

 

حبا بأبويهما. الحكمه السياسية: لا تؤلف المصاهره بين القلوب على مستوي الأشخاص فحسب، بل على مستوي العشائر، و القبائل، و بطبيعه الحال فإن المتعارف عليه هو نصره النسيب، و الصهر، و حمايته، و الالتفاف حوله، و ربما كان هذا مدعاة لزواجة -صلي الله عليه و سلم- من امهات المؤمنين: جويرية، و صفية، و أم حبيبه -رضى الله عنهن-.

اسماء زوجات الرسول

7419 اسماء زوجات الرسول , قد لاتعرف بعضها او لم تسمع به سابقا مراد حسون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *