3:08 صباحًا الإثنين 18 فبراير، 2019










من روائع قصص العرب , مواهب العرب في كتابة القصة

كان العرب القدماء يتميزون بطلاقه اللسان و براعتهم في

البلاغه و فنون الكتابه بانواعها  و تميزو في كتابه الشعر

والقصص وايضا في كل انواع الفنون ،



كما تميز العرب

بذكائهم و تم كتابه قصص كثيره عن ذكاء و بلاغه العرب .

من روائع قصص العرب ,

مواهب العرب في كتابه القصه

 

يحكى ان في يوم من الايام جاء رجل الى اياس بن معاويه يساله قائلا هل تضربنى ان اكلت التمر



فرد اياس بن معاويه قائلا لا ،



فساله الرجل من جديد هل تضربنى ان شربت قدرا من الماء،

فقال اياس لا ،



فقال الرجل مبتسما في خبث ظنا منه انه غلب اياس بن معاويه اذا لماذا يكون نبيذ التمر حراما هو خليط بينهما



فقال اياس ان رميتك بالتراب هل تتوجع



قال الرجل لا ،



فقال اياس و لو اصبتت عليك قدرا من الماء،

هل ينكسر احد اعضاءك



قال الرجل لا ،



قال اياس ماذا لو صنعت من الماء و التراب طوبا و تركته يجف في الشمس و ضربت به راسك



قال له الرجل ينكسر الراس،

فقال اياس ذاك مثل هذا

تواضع العرب

يحكى ان كان هناك رجلا يسعى بين الصفا و المروه راكبا على فرسه،

و كان بين يديه غلمان و عبيد كثيره يقومون بتوسيع الطريق امامه بعنف و قوه ،



فثار الناس و غضبوا كثيرا،

و كان الرجل فارع الطول و اسع العينين،

و بعد مرور عده سنوات راه احد الحجاج الذين زاملوه و هو يتكفف الناس على جسر بغداد،

فتعجب الحاج من عمله و قال له الست انت نفس الرجل الذى كان يحج على فرسه في سنه كذا،

و كان بين يديك الكثير من العبيد توسع لك الطريق ضربا،

فقال الرجل بلى ،



فقال الحاج و كيف وصل بك الحال الى هنا



قال الرجل تكبرت في مكان يتواضع فيه العظماء،

فاذلنى الله في مكان يتعالى في الاذلاء .

بالصور من روائع قصص العرب , مواهب العرب في كتابة القصة 4347

بالصور من روائع قصص العرب , مواهب العرب في كتابة القصة 4347 1

 

590 مشاهدة

من روائع قصص العرب , مواهب العرب في كتابة القصة