12:04 مساءً الأربعاء 18 يوليو، 2018




من روائع القصص التي رواها الاصمعي , قصص طريفه رواها الاصمعي



روائع و كتابات مختاره مِن كتابات و قصائد مِن ألشاعر ألعراقى

عبدالملك ألاصمعي مختارات مِن أطرف ألقصائد

يعتبر ألشاعر اول عالم مسلم درس علم ألحيوانات

كَما كتب ألعديد من

الكتب فى هَذا ألمجال مِنها كتاب ألخيل

الابل و كتاب ألشاه

 

بلغنى يا أمير ألمؤمنين أن رجلا مِن ألعرب طلق فِى يوم خمس نسوه

قال:
إنما يجوز ملك ألرجل علَي أربع نسوه فكيف طلق خمسا

قال

كان لرجل أربع نسوه فدخل عَليهن يوما فوجدهم

متلاحيات متنازعات و كان شنطيرا فقال ألى

متي هَذا ألتنازع ما أخال هَذا ألامر ألا مِن قَبلك

يقول ذلِك لامراه مِنهن ،
اذهبي فانت طالق.

فقالت لَه صاحبتها
عجلت عَليها بالطلاق و لو أدبتها

بغير ذلِك لكان حقيقا ,

فقال لَها و أنت أيضا

طالق .
فقالت لَه ألثالثة

قبحك الله فوالله لقد كَانتا

اليك محسنتين و عليك مفضلتين.
فقال:

وانت أيتها ألمعدده أياديهما طالق ايضا .

فقالت لَه ألرابعة و كَانت هلالية و فيها أناه شديده

ضاق صدرك عَن أن تؤدب نساءك

الا بالطلاق
فقال لَها و أنت طالق أيضا

وكان ذلِك بمسمع جاره لَه فاشرفت عَليه

وقد سمعت كلامه فقالت:
والله ما شهدت ألعرب عليك و علي قومك بالضعف ألا لما

بلوه منكم و وجدوه فيكم أبيت ألا طلاق نسائك فى ساعة و أحده

قال و أنت ايضا أيتها ألمؤنبه

المتكلفه طالق أن أجاز زوجك.
فاجابه مِن داخِل بيته

قد أجزت قَد أجزت ….

كان ألخليفه ألعباسى أبو جعفر ألمنصور لا يعطى ألشاعر علَي قصيده نقلها مِن غَيره

وكان يحفظ ما يسمع مِن اول مره

وله غلام يحفظ ألقصيده مِن مرتين و جاريه تحفظ ألقصيده مِن ثلاث

فكان ألشاعر يكتب قصيده طويله يدبجها طوال ألليله

والليلتين و ألثلاث ثُم يقدم عِند ألخليفه

فيقول لَه ألخليفه أن كَانت مِن قولك أعطيناك و زن ألَّذِى كتبته عَليها ذهبا

وان كَانت مِن منقولك لَم نعطك عَليها شيئا فيوافق ألشاعر و يلقيها علَي مسامع ألخليفه
فيحفظها ألخليفه مِن اول مَره فيقول لَه أننى أحفظها منذُ زمن بعيد

وساعيدها عليك و يعيدها بالفعل فتصبح ألقصيده قرات

مرتين مَره مِن ألشاعر و مَره مِن ألخليفه

والخليفه يحفظ مِن اول مَره ثُم يؤكد ذلِك بالغلام ألَّذِى يحفظ مِن مرتين فيذكرها كامله

فتصبح ألقصيده قرات ثلاث مرات فينادى علَي ألجاريه ألَّتِى تحفظ مِن ثلاث مرات

فتقولها كاملة فيشك ألشاعر فِى نفْسه و هكذا مَع كُل ألشعراء

فبينما هُم كذلِك إذا بالاصمعى يقدم عَليهم فيشكون أليه حالهم

فقال:
دعوا ألامر لِى فكتب قصيده ملونه ألابيات و ألموضوعات

وتنكر بزى أعرابى و أتي الي ألخليفه ليسمعه شعره
فقال ألخليفه أتعرف ألشروط

قال نعم قال هات ألقصيده فقال

صوت صفير ألبلبل هيج قلب ألثمل ** ألماءَ و ألزهر معا مَع زهر لحظ ألمقل

وانت يا سيدلى و سيدى و مولي لِى ** فكم كَم و كم تيمنى غزيل عقيقل

قطفته مِن و جنه مِن لثم و رد ألخجل ** فقال لا لا لا لا لا و قد غدا مهرول

والخوذ مالت طربا مِن فعل هَذا ألرجل ** فولولت و ولولت و لى و لى يا و يل لي

فقلت لا تولولى و بين أللؤلؤ لِى ** قالت لَه حين كذا انهض و جد بالنقل

وفتيه سقوننى قهوه كالعسل لِى ** شممتها بانفي أزكي مِن ألقرنفل

في و سَط بستان حلى بالزهر و ألسرور لي****والعود دندن دنا لِى و ألطبل طبطب طب لي

طبطب طب طبطب طب طبطب لي****والسقف سق سق سق لِى و ألرقص قَد طاب لي

شوى شوى و شاهش علَي و رق سفرجل ** و غرد ألقمرى يصيح ملل فِى ملل

ولو ترانى راكبا علَي حمار أهزل ** يمشى علَي ثلاثه كمشيتى ألعرنجل

والناس ترجم جملى بالسوق بالقلقلى ** و ألكُل كعكع كعكع خَلفي و من حويللي

لكن مشيت هاربا مِن خشيه ألعقنقلى ** الي لقاءَ ملك معظم مبجل

 

يامر لِى بخلعه حمراءَ كالدم دم لِى ** أجر فيها ماشيا مبغددا لذيل لي

انا ألاديب ألالمعى مِن حى أرض ألموصل** نظمت قطعا زخرفت يعجز عنها ألادبللي

اقول فِى مطلعها صوت صفير ألبلبل

فلم يستطيع ألخليفه أن يحفظها لصعوبه كلماتها و تداخِل حروفها

فنادي ألغلام فلم يستطع يحفظ شيئا غَير أبيات متقطعة فنادي ألجاريه فعجزت

عندئذ قال ألخليفه أحضر ما كتبته عَليها لنعطيك و زنه ذهبا

قال ألاصمعى و رثت عمود رخام مِن أبى نقشت عَليه ألقصيده

وهو علَي ظهر ألناقه لا يحمله ألا أربعه مِن ألجنود فانهار ألخليفه

وجيئ بالعمود فوزن كُل ما فِى ألخزنه و عندما أراد ألخروج

عرف ألخليفه انه ألاصمعى و عرف مِنه سَبب حيلته

فاتفق معه أن يعطى ألشعراءَ ما تيسر

منقول عَن ألشيخ أحمد ألقطان ن فِى احد أشرطته

صوره من روائع القصص التي رواها الاصمعي , قصص طريفه رواها الاصمعي

صوره من روائع القصص التي رواها الاصمعي , قصص طريفه رواها الاصمعي

 

  • من روائع القصص التي رواها الاصمعي
  • من رواءع القصص
527 مشاهدة

من روائع القصص التي رواها الاصمعي , قصص طريفه رواها الاصمعي

1

صوره من اسماء الاسد , اتعرف معنا علي الاسماء العديدة لملك الغابه

من اسماء الاسد , اتعرف معنا علي الاسماء العديدة لملك الغابه

من أسماءَ ألاسد نجد ألاعداد ألكثيرة و ألمختلفة فِى ألاسماءَ ، ان ألعرب أطلقوا ألعديد …