12:25 صباحًا الخميس 15 نوفمبر، 2018




ما لا ترضاه لنفسك لا ترضاه لغيرك , حب لاخيك ماتحبه لنفسك



كلنا نتعامل مع بعض الاشخاص سيئو الطباع

ولكن يجب ان نعاملهم معامله حسنه

تمثلا بقول رسول الله حب لاخيك ماتحب لنفسك

ومعانا اليوم قصة صغيرة معبره عن هذا الموقف

ما لا ترضاه لنفسك لا ترضاه لغيرك

حب لاخيك ماتحبه لنفسك

صوره ما لا ترضاه لنفسك لا ترضاه لغيرك , حب لاخيك ماتحبه لنفسك

قال الفيلسوف:

زعموا ان لبؤه كانت في غيضه ،



ولهما شبلان،

وانها خرجت قي طلب الصيد وخلفتهما في كهفهما،

فمر بهما اسوار فحمل عليهما ورماهما فقتلهما،

وسلخ جلديهما فاحتقبهما،

وانصرف بهما الى منزله،

ثم انها رجعت.

فلما رات ما حل بهما من الامر الفظيع اضطربت ظهرا لبطن وصاحت وضجت.

وكان الى جانبها شغبر.

فلما سمع ذلك من صياحها قال لها:

ما هذا الذي تصنعين

وما نزل بك

فاخبريني به.

قالت اللبؤه شبلاي مر بهما اسوار فقتلهما،

وسلخ جلديهما فاحتقبهما،

ونبذهما بالعراء.

قال لها شغبر:

لا تضجي وانصفي من نفسك،

واعلمي ان هذا الاسوار لم يات اليك شيئا الا وقد كنت تفعلين بغيرك مثله،

وتاتين الى غير واحد مثل ذلك،

ممن كان يجد بحميمه ومن يعز عليه مثل ما تجدين بشبليك.

فاصبري على فعل غيرك كما صبر غيرك على فعلك:

فانه قد قيل:

كما تدين تدان.

ولكل عمل ثمره من الثواب والعقاب.

وهما على قدره في الكثرة والقله .



كالزرع اذا حضر الحصاد اعطى على حسب بذره.

قالت اللبؤه



بين لي ما تقول،

وافصح لي عن اشارته.

صوره ما لا ترضاه لنفسك لا ترضاه لغيرك , حب لاخيك ماتحبه لنفسك

  • أحب لأخيك ماتحب لنفسك شعر
  • أقوال عن حب ﻷخيك ما تحبه لنفسك
720 مشاهدة

ما لا ترضاه لنفسك لا ترضاه لغيرك , حب لاخيك ماتحبه لنفسك