4:01 صباحًا السبت 22 سبتمبر، 2018




روعة الخلق , روعة ابداع الخالق سبحانه وتعالى



بدا الله سبحانه وتعالى  خلق الانسان من طين،

فبدا خلقه من التراب ثم وضع عليه الماء ليصبح طينا،

ثم تحول الطين الى اللون الاسود المتغير الحما المسنون)،

ومن ثم تصلب الطين من غير وضع النار عليه فتحول الى صلصالا،

ثم نفخ الله سبحانه وتعالى من روحه فيه فخلق الانسان،

واول انسان نفخ الله سبحانه وتعالى فيه الروح هو سيدنا ادم عليه السلام

جمال الخلق والخلق
الحمد لله الذي خلقنا فاحسن صورنا،

وادبنا بالقران فاحسن تاديبنا،

وهدانا الى الحنيفيه السمحه فاكرم انسانيتنا،

ونشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له

،

ونشهد ان سيدنا ونبينا محمدا عبدالله ورسوله،

اكمل الناس خلقه واكرمهم خلقا،

-صلى الله عليه وسلم وعلى اله وصحبه،

وعلى كل من اهتدى بهديه،

واستن بسنته الى يوم الدين.
اما بعد،

فيا عباد الله


الجمال كلمه واسعه المعنى،

متعدده الصور،

يعشقها كل انسان،

وتبهج كل قلب وتشغل كل جنان،

كيف لا وهو يعني البهاء والزينه والحسن

،

وهو اطار كل خير لانه يقع على الصور والمعاني فيتصف به الحسن اجمالا.

خلقه الله تعالى،

وحببه الى نفوس عباده،

فهو سبحانه رب الجمال والمتصف به،

وفي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال:

((ان الله جميل يحب الجمال) ،



والله سبحانه لم يحكر الجمال على احد،

ولم يقصره على جنس،

حتى الانعام قال عنها جل وعلا:

((ولكم فيها جمال حين تريحون وحين تسرحون))

(1 ،



قيل:

جمالها حين عودتها من مرعاها وهي ممتده الخواصر،

عاليه الاسنمه ،

وحين ذهابها الى مرعاها تزين الارض بخطوها،

وتجمل الافنيه

بخفها وحافرها،

وتريح اربابها بالنظر اليها،

وتكسبهم الجاه والحرمه .


ايها المسلمون


الجمال شكل ومضمون،

ومبنى ومعنى،

ولذلك قيل:

الجمال

حسن في الفعل وكمال في الخلق،

وهما قرينان يبينان عن مقاصد الجمال التي صورها الاسلام،

وفي الاثر:

((ما حسن الله خلق امرئ ولا خلقه فيطعمه النار))

،

ذلك لان خلق الانسان سبب من اسباب سعادته في الدنيا والاخره ،

فكيف اذا جمع بجانب خلقه نعمه الجمال،

وزين ذلك الجمال

ببشاشه الوجه وحسن المعامله ،



فكان حبل الموده الذي

يربطه بالاخرين،

وفي قوله تعالى:

((واسبغ عليكم نعمه ظاهره وباطنه 2)

،

قيل:

الظاهره تسويه الخلق،

والباطنه

تسويه الخلق،

والجمال شكل الانسان وهيكله،

والخلق باطنه وجوهره،

وهو تمام خلق الله سبحانه

وتعالى (الذي احسن كل شيء خلقه) 3)،

فالله خلق السماء فزينها بالكواكب،

وخلق الارض فزينها بالنبات،

وخلق ابن ادم فزينه بالادب،

ومن الماثور:

((عليكم بالادب،

فانه ان احتجتم كان لكم مالا،

وان استغنيتم كان لكم جمالا))،

والرسول صلى الله عليه وسلم كان كثيرا ما يقرن الجمال الخلقي بالخلقي في دعائه

،

فكان يقول:

((اللهم كما حسنت خلقي فحسن خلقي)).
عباد الله


ان الجمال داخل في كل شيء،

مشتق من لفظه كل ادب،

فمنه الاجتمال:

وهو ان تحمل نفسك على حب الناس فيحبوك،

وان تجهد نفسك على مخالقتهم بالحسنى فيؤثروك،

ولذلك قيل:

((الاجتمال قبر العيوب))،

ومنه ايضا المجامله ،



وهي المعامله بالجميل،

ومن معانيها:

ان تقدر على جواب اخيك فتتركه ابقاء على مودته،

ومن صور المجامله



ان تحمل نفسك عند انقطاع اخيك على الصله

،

وعند صدوده على اللطف والمقاربه ،



وعند جموده على البذل،

وعند تباعده على الدنو،

وعند شدته على اللين،

وعند جرمه على العذر،

ومن الجمال في الادب اجمال الطلب،

وهو ان تطلب الشيء بتؤده واعتدال،

وفي الحديث

عن النبي صلى الله عليه وسلم



((الرزق مقسوم؛

فاجمل في الطلب))،

وجاء في الاثر:

((خذ من الدنيا وتول عما تولى عنك،

فان انت لم تفعل فاجمل في الطلب) اي خذ منها القدر المتاح،

فان لم ترض به فاجعل طلبك لما هو ابلغ منه

طلبا جميلا بتوءده ولطف وادب وخلق.
ايها المؤمنون:
ان نقيض الجمال القبح،

وهو الصورة البشعة للاشياء والوجه المظلم للانسان،

يمقته كل ذي لب،

ويكرهه كل ذي عقل،

ويبتعد عنه كل ذي مروءه ،



ذلك لان القبح صورة تجافي الفطره

وتخالف المنهج الحق،

وتناى عن غايات البشر السويه ،



فالقوه جمال لكن ان استخدمتها في غير مرضاه الله تحولت الى قبيح الفعال،

فمن استخدم النعمه في غير موضعها فقد سلب جمالها،

ولذلك ورد في الحديث الشريف عنه

-صلى الله عليه وسلم انه قال:

((ان الله لا ينظر الى صوركم والوانكم،

ولكن ينظر الى قلوبكم واعمالكم)).
فاتقوا الله عباد الله-،

وجملوا مخبركم كما تجملون مظهركم،

واحسنوا نياتكم وفعالكم.
اقول قولي هذا واستغفر الله العظيم لي ولكم،

فاستغفروه

يغفر لكم انه هو الغفور الرحيم،

وادعوه يستجب لكم انه هو البر الكريم.
** * **
الحمد لله رب العالمين،

والعاقبه للمتقين،

ولا عدوان الا على الظالمين،

ونشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له ولي الصالحين،

ونشهد ان سيدنا ونبينا محمدا عبده ورسوله امام الانبياء والمرسلين،

وافضل خلق الله اجمعين،

صلوات الله وسلامة عليه،

وعلى اله وصحبه والتابعين لهم باحسان الى يوم الدين.
اما بعد،

فيا عباد الله


الجمال نعمه من نعم الله تعالى،

ينبغي صيانتها وحفظها

،

ويكون ذلك بان تكسو جمالك خلقا حسنا،

والرسول صلى الله عليه وسلم يقول:

((اقربكم مني مجلسا يوم القيامه

احاسنكم اخلاقا الموطئون اكنافا الذين يالفون ويؤلفون))،

والخلق الحسن نكسيه ابناءنا ونربيهم عليه،

والرسول

-صلى الله عليه وسلم يقول:

((ما نحل اب ابنه نحله خيرا من خلق حسن))،

وحفظ الجمال يكون ايضا بالمحافظة على النظافه

حتى يستدام الحسن والبهاء في الانسان،

والاسلام دين يدعو الى النظافه ويحث عليها،

قال تعالى:

((وثيابك فطهر))(4 ،



وقال تعالى:

((ان الله يحب التوابين ويحب المتطهرين))(5)،

فكما تطهر باطنك وجوهرك بالخلق الحسن

فطهر ظاهرك بالنظافه لملبسك وماكلك ومشربك ودورك وكل مرفق حولك قدر استطاعتك وامكانك،

فبذلك تحفظ مجتمعك وتحافظ على صحتك.
عباد الله


لكي يكون الجمال مستمرا في حياتنا،

ظاهرا في وجودنا،

بارزا في مجتمعاتنا،

لا بد ان نصنعه في كل شيء ونصطنعه لكل غايه ،



فالمرأة لكي تحافظ

على رباط الزوجية لا بد ان تجمع بين تزينها وتجملها لزوجها

،

وبين مخالقتها له بالخلق الحسن،

ولذلك جاء رجل الى النبي صلى الله عليه وسلم فقال

:

((ان لي زوجه اذا ما دخلت بيتي جاءتني بالوضوء،

فاذا توضات قربت الى طعامي،

فاذا اكلت وشربت فان راتني حزينا

قالت:

ان كان اهتمامك لامر اخرتك فزادك الله اهتماما،

وان كان لامر دنياك فلا تهتم فقد تكفل الله

برزقك ورزق كل دابه ،



قال:

فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال:

هذه من عمال الله في الارض،

ولها مثل

اجر المجاهد في سبيل الله))،

والموظف لكي يكون ناجحا في عمله لا بد ان يجمع بين حسن مظهره وترتيب عمله

ومخالقته لمن هم اعلى منه ومن هم تحت يده،

ومن لهم مصالح من الناس يترددون عليه،

بالخلق الحسن

والكلمه الطيبه والنصيحه المخلصه ،



هكذا يستدام الجمال،

ويبقى ضياؤه في مجتمعنا وفي كل شؤوننا.
هذا وصلوا وسلموا على امام المرسلين،

وقائد الغر المحجلين،

فقد
امركم الله تعالى بالصلاة والسلام عليه في محكم كتابه

حيث قال عز قائلا عليما:

( ان الله وملائكته يصلون على النبي يا ايها الذين امنوا صلوا عليه وسلموا تسليما 6).
اللهم صل على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد،

كما صليت على سيدنا ابراهيم

وعلى ال سيدنا ابراهيم،

وبارك على سيدنا محمد وعلى ال سيدنا محمد،

كما باركت

على سيدنا ابراهيم وعلى ال سيدنا ابراهيم،

في العالمين انك حميد مجيد،

وارض اللهم عن خلفائه الراشدين،

وعن ازواجه امهات المؤمنين،

وعن سائر الصحابه اجمعين،

وعن المؤمنين والمؤمنات الى يوم الدين،

وعنا معهم برحمتك يا ارحم الراحمين.
اللهم اجعل جمعنا هذا جمعا مرحوما،

واجعل تفرقنا من بعده تفرقا معصوما،

ولا تدع فينا ولا معنا شقيا ولا محروما.
اللهم انا نسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى.
اللهم انا نسالك ان ترزق كلا منا لسانا صادقا ذاكرا،

وقلبا خاشعا منيبا،

وعملا صالحا زاكيا،

وعلما نافعا رافعا،

وايمانا راسخا ثابتا،

ويقينا صادقا خالصا،

ورزقا حلالا طيبا واسعا،

يا ذا الجلال والاكرام.
اللهم اعز الاسلام والمسلمين،

ووحد اللهم صفوفهم،

واجمع كلمتهم على الحق

،

واكسر شوكه الظالمين،

واكتب السلام والامن لعبادك اجمعين.
اللهم ربنا احفظ اوطاننا واعز سلطاننا وايده بالحق وايد به الحق يا رب العالمين.
اللهم ربنا اسقنا من فيضك المدرار،

واجعلنا من الذاكرين لك في الليل والنهار

،

المستغفرين لك بالعشي والاسحار.
اللهم انزل علينا من بركات السماء واخرج لنا من خيرات الارض

،

وبارك لنا في ثمارنا وزروعنا وكل ارزاقنا يا ذا الجلال والاكرام.
ربنا اتنا في الدنيا حسنه وفي الاخره حسنه وقنا عذاب النار.
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا،

وهب لنا من لدنك رحمه ،



انك انت الوهاب.
ربنا ظلمنا انفسنا وان لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين.
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات،

والمسلمين والمسلمات

،

الاحياء منهم والاموات،

انك سميع قريب مجيب الدعاء.

 

صوره روعة الخلق , روعة ابداع الخالق سبحانه وتعالى
صوره روعة الخلق , روعة ابداع الخالق سبحانه وتعالى
373 مشاهدة

روعة الخلق , روعة ابداع الخالق سبحانه وتعالى